Open top menu

ماهي وظيفة الكلي في الجسم:

الكليتين عبارة عن غدتين على شكل حبتي فاصوليا تقعان على جانب العمود الفقري عند الخاصرتين، تتصلان بالمثانة عن طريق الحالب، كما تعد عضو مهم من أعضاء الجسم حيث تقوم بالتخلص من  السموم والفضلات وتوازن بين  كمية الأملاح المتواجدة بالجسم مع الماء، ونتيجة لهذا يتم المحافظة على ضغط الدم وعلى عظام قوية وإنتاج البول و الهرمونات.
امراض الكلي
امراض الكلي

عند الإصابة بمرض الكلى يعني أن الكليتين لم يعد باستطاعتهما القيام بوظائفهما على أكمل وجه، وباختلال وظائف الكلى يختل الجسم، وبالتالي حدوث تغيرات على مستوى كمياء الجسم بسبب تراكم الفضلات، ونتيجة لهذا الخلل يكون الجسم معرضا للمزيد من الأمراض المزمنة التي تؤثر على حياة الأفراد وتمنعهم من القيام بالأنشطة الطبيعية الحياتية.

أنواع أمراض الكلى

الفشل الكلوي الحاد

ترجع أسبابه لتواجد مادة سامة، حساسية لعقار ما أو فقدان شديد للدم، كما يستعمل غسيل الكلى لتنظيف الدم وإعطاء قسط من الراحة للكلى، وفي حال علاج السبب قد تستطيع الكليتين استرجاع وظيفتهما بشكل جزئي أو كلي. ومن أعراض الفشل الكلوي الحاد نذكر:
الشعور بحرقة عند التبول، ارتفاع في درجة حرارة الجسم لأسباب مجهولة، قلة كمية البول مقارنة مع المعتاد والشعور بألم في جانبي البطن وفي أسفل الظهر.

مرض الكلى المزمن

عبارة عن حالة من الفقدان المتزايد لوظائف الكلى، وهذا المرض تتداخل فيه مضاعفات كل من أمراض السكري، ارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين، وقد يؤدي لمشاكل صحية خطيرة كالوفاة خاصة لمرضى السكري. و تعد معرفة أعراض مرض الكلى المزمن مسبقا عامل أساسي للإسراع بالعلاج نذكر منها الآتي:
- التعب والضعف: 
فقر الدم وتراكم الفضلات قد تكون سببا في مشاكل بداية الفشل الكلوي.
- تغيرات في البول:
 كالحاجة إلى الإستيقاظ في الليل للتبول، إخراج كميات قليلة أو كثيرة من البول من غير المعتاد، الشعور بالضغط أثناء التبول أو تغير لونه.
- الحكة:
 تراكم الفضلات في الجسم هي مسبب رئيسي للحكة الشديدة في الساقين بشكل خاص.
- الجهاز الهضمي:
 قيء، جفاف و إسهالات مصاحبة للدم.
- الجهاز العصبي:
 تقلصات عضلية، تنمل، النعاس بالبداية ومع تقدم المرض قلة النوم.



المراحل الخمسة لمرض الكلى المزمن:

1) المرحلة الأولى والثانية:
 يتم تشخيص مرض الكلى المزمن المبكر إذا توفرت الشروط التالية:
. دم أو بروتين في البول.
. أمراض ضغط الدم المرتفع.
. إظهار الأشعة السينية أو المقطعية لتواجد تلف للكلى.
2) المرحلة الثالثة: 
ظهور علامات نقص الدم أو أمراض العظام المبكرة.
3) المرحلة الرابعة: 
في هذه المرحلة يتقدم المرض ويتوجب على المريض في هذه الحالة البدء في الغسيل أو زرع الكلى.
4) المرحلة الخامسة:
 تعد هذه المرحلة من مرض الكلى المزمن من المراحل الأخيرة ، حيث تكون الكليتين قد فقدتا تقريبا ما لديهما من قدرة للقيام بوظائفهما على نحو فعال، ويكون الحل الأمثل لاستمرار الحياة هو عملية الغسيل الكلوي أو زرع الكلى.

التهابات الكلى

هي نتيجة لالتهاب الحلق واللوزتين والتي لم تعالج بشكل كلي، الشيء الذي يؤدي بالمريض للإصابة بالتهاب النسيج الكلوي.

حصى الكلى:

 تنتج عنها تراكم كميات البول بسبب ارتفاع نسبة الأملاح بالجسم، وبالتالي ظهور الميكروبات والبكتيريا.

الوقاية من أمراض الكلى:

- الإبتعاد بشكل كلي عن أخذ الأدوية والمسكنات.
- شرب الماء بكميات كبيرة.
- تجنب تناول الأملاح بكثرة.
- المداومة على التحليلات البولية.
- الإبتعاد عن الرجيم القاسي.
- تفادي المشروبات الكحولية.



 تأسيسا على ما سبق نجد أن أمراض الكلى متعددة وتهدد الحياة العامة للمرضى لما لها من آثار سلبية على الصحة الشخصية للفرد، لذلك وجب على المرضى اتباع نظام غذائي خاص مناسب للكلى و الإبتعاد من كل ما يمكن أن يضر بالصحة، كما يستطيع المرضى اللجوء للعلاجات الطبيعية لأمراض الكلى، كتناول عصير البقدونس باستمرار فهو فعال ومطهر للكلى، بالإضافة إلى الاستعمال المكثف لعصير التوت البري فهو الآخر غني بالمركبات العضوية التي تساهم بشكل كبير في المنع من الإصابة بالتهابات الكلى.



Different Themes
من طرف: معلومات طبية

المعلومات الطبية المذكورة اعلاه نهدف بها إغناء الثقافة الصحية للقارئ, و لا تغني في اي حال من الاحوال عن استشارة الطبيب المختص, نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك...نرحب باقتراحاتكم و ارائكم الايجابية التي تغني الموضوع.

0 التعليقات

شارك الموضوع

© 2017 معلومات طبية