Open top menu

المرارة هي عبارة كيس صغير يبلغ طوله حوالي 10 سنتمتر تقع في الجهة اليمنى أسفل الكبد، تعمل المرارة على تركيز الصفراء التي ينتجها الكبد عن طريق امتصاص الماء و الصوديوم.
يتم إفراز عصارة الصفراء من الكبد ثم تمر هذه العصارة عبر قناتي الكبد بعدها تجتمع قناتي الكبد مع قنوات المرارة لتشكل القناة الصفراوية الأساسية. تعمل العصارة الصفراوية المركزة المتواجدة بالمرارة و التي تمر عبر قناة المرارة للوصول إلى الأمعاء الدقيقة على تسهيل عملية الهضم خاصة الأطعمة الغنية بالدهون و بعض الفيتامينات.

 يختلف حجم حصى المرارة Gallstones بين حبة رمل و كرة غولف و تتكون نتيجة زيادة التركيز في العصارة الصفراوية ، قد يؤدي تراكم سائل الصفراء داخل المرارة عند وجود حصاة صغيرة بجسم الإنسان إلى انغلاق الممر الرابط بين المرارة و الأمعاء الذي ينتج عنه الإصابة بمرض التهاب المرارة.


يعتبر وجود حصى بالمرارة من الأمراض المنتشرة المتعلقة بالجهاز الهضمي ، في اغلب الأحيان أعراضها تكون غير واضحة  لكن إن لم يتم تشخيصها مبكرا  قد تنتج عنها مشاكل صحية أخرى كانفجار المرارة التي قد تؤدي إلى الوفاة.



أسباب الإصابة بحصوات المرارة:

تتكون حصى المرارة نتيجة اضطراب في نسبة الكولسترول، البيليروبين و الكالسيوم. عادة ما تكون الحصوات المتكونة من الكولسترول بيضاء أو صفراء و تكون حوالي 80 في المائة من حصوات المرارة و التي تعتبرا الأكثر انتشارا،كما قد تظهر بالبني أو الأسود نتيجة ارتفاع تركيز العصارة الصفراوية . من بين العوامل التي قد تؤدي إلى تكون حصوات المرارة:

ـ السن :

 نادرا ما تسجل حالة إصابة بحصوات المرارة لدى الأطفال اقل من 10 سنوات لكن يزيد احتمال الإصابة بهذا المرض مع التقدم في السن ، إذ أن احتمال الإصابة بحصوات المرارة مرتفعة لدى الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 60 و 70 سنة

ـ النساء هم الأكثر عرضة:

للإصابة بحصوات المرارة بالمقارنة مع الرجال خاصة بعد انقطاع الدورة الشهرية  سن اليأس

ـ ارتفاع الوزن:

 عند الأشخاص الذين يتجاوز وزنهم 20 في المائة من الوزن المثالي نتيجة ارتفاع إفراز المرارة للكولسترول

ـ  نظام غذائي غير متوازن :

النظام الغذائي عالي السعرات الحرارية يحفز تشكل حصوات المرارة

ـ الحمل المتكرر:

 قد يؤدي إلى تشكل الحصوات

أعراض الإصابة بحصوات المرارة:

اغلب حالات الإصابة بحصوات المرارة تكون بدون أعراض لكن في بعض الحالات النادرة التي قد يصل فيها حجم الحصى إلى 8 ملم  تكون لها عدة أعراض من بينها :

ـ مشاكل في الهضم:

 قد تصاحبها بعض الأعراض كالغثيان، الشعور بالأم و انتفاخ على مستوى البطن خاصة بعد تناول وجبة غنية بالدهون.


ـ الم أعلى البطن:

 يسمى أيضا بالمغص المراري يتمركز هذا الألم بالخصوص في الجهة اليمنى العلوية من البطن يحدث فجأة مع شعور خفيف إلى حاد، قد يستمر إلى 30 دقيقة مع انتقال هذا الألم إلى الظهر و الكتف الأيمن ، يحدث هذا الألم بالخصوص بعد ساعة أو ساعتين من الأكل

ـ غثيان و تقيؤ

ـ ارتفاع درجة حرارة الجسم

ـ إذا صاحبت هذه الأعراض اصفرار لون الجلد و العينين، رعشة، تغير لون البراز فيجب استشارة الطبيب بأسرع ما يمكن.

علاج حصئ المرارة:

 
حصى بالمرارة
حصى بالمرارة 
يتم تشخيص حصوات المرارة عن طريق الموجات فوق الصوتية
في حالات عدم وجود أعراض مصاحبة لوجود حصوات المرارة فإنها لا تحتاج لتدخل طبي
عند وجود الإعراض المصاحبة لوجود حصوات المرارة يتم علاجها عبر:
ـ تناول جرعات من حمض يوسودي وكسيكوليك لمدة قد تصل إلى سنتين عند إيقاف العلاج يكون هناك احتمال إعادة تشكل هذه الحصوات
ـ عبر التدخل الجراحي عن طريق الاستئصال الكلي للمرارة و تكون هذه الجراحة إما مفتوحة أو باستخدام منظار البطن و ذالك بإجراء شق صغير بالبطن لإدخال منظار موصل بكاميرا التي تساعد الجراح على إزالة المرار


Different Themes
من طرف: معلومات طبية

المعلومات الطبية المذكورة اعلاه نهدف بها إغناء الثقافة الصحية للقارئ, و لا تغني في اي حال من الاحوال عن استشارة الطبيب المختص, نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك...نرحب باقتراحاتكم و ارائكم الايجابية التي تغني الموضوع.

0 التعليقات

شارك الموضوع

© 2017 معلومات طبية