اعلانات

banner image

فوائد الزنجبيل الصحية و الجمالية, معالجة الأمراض


فوائد الزنجبيل
الزنجبيل من التوابل التي تحظى بأهمية كبرى في معظم دول العالم لما له من فوائد صحية تخدم الجسم البشري إيجابا، ويعود تاريخ اكتشاف هذا النبات إلى مايزيد عن 5000 سنة في الهند كمحطة أولى ليتم إدخاله بعد ذلك للصين، حيث ذكر بشكل مكرر في الكتب السنسكريتية الهندية و الكتب الطبية الصينية، وقد عمد الهنود و الصينيون القدامى لإستخدام نبات الزنجبيل في بادئ الأمر كتجربة لمعالجة بعض الأمراض وعند حصولهم على نتائج إيجابية  بدأوا في توسيع زراعته،


 هذا ولم يقتصر انتشار الزنجبيل في البلاد الأسيوية، بل امتد ليصل أنذاك إلى الإمبراطورية الرومانية التي كانت تستورده من الصين، ومع سقوط هذه الأخيرة استطاع العرب السيطرة على تجارة التوابل وخاصة الزنجبيل و قاموا بزراعته في البلاد العربية، أما أوروبا فكانت هي الأخرى تستورده من جزر الهند سنويا إلى أن اختفى بسبب الحروب، كما أن الزنجبيل استطاع الإنتشار لدول أخرى كجامايكا، المكسيك، باكستان و أمريكا بفضل الإسبان، هذا بالإضافة إلى الإستعمالات المتعددة للزنجبيل، حيث استخدم في الحروب كمنشط للجنود أثناء المعارك، و اعتمد عليه الرحالة الصينيون لكي يمنعوا حدوث حالات الدوار التي كانت تصيبهم خلال سفرهم الطويل و الشاق .
فوائد الزنجبيل في معالجة الأمراض:
فوائد الزنجبيل للمرأة الحامل: تناول الزنجبيل مفيد للمرأة الحامل لتخليصها من الدوار و الغثيان نظرا لتوفره على فيتامين B6، كما يعمل على تحسين الدورة الدموية و يقي من سرطان الرحم، و يعد من المسكنات الطبيعية و القوية للحد من الآلام التي تصاحب المرأة في فترة الطمث.
فوائد الزنجبيل لنزلات البرد و الزكام:
- يساعد على التكلم بشكل سليم عند صعوبة التكلم في حالات الزكام.
- يعالج التهابات الحلق، الحنجرة و يطرد البلغم.
- يقوم بتدفئة الجسم في الطقس البارد.
- يوسع الشعب الهوائية و يساعد على التنفس بشكل سليم.
- يحتوي على مضادات الفطريات و الفيروسات.
- يحفز الجسم على التعرق لطرد الحمى.
فوائده للحد من اضطرابات المعدة:
يعمل على استرخاء العضلات و الجهاز الهضمي وبالتالي التخلص من الإنتفاخ، كما يمنع الغازات و يساهم بشكل كبير في التخفيف من حالات التسمم الغذائي، بالإضافة إلى علاجه للأمراض المعدية المستعصية كعسر الهضم و البكتيريا التي تصيب الإنسان بسبب الإسهال.
فوائده للمحافظة على صحة القلب:
يحول دون تختر الدم، تخفيض مستوى الكوليسترول في هذا الأخير، كما أنه يقوم بعملية تنظيم الضغط الدموي، إضافة إلى ذلك فالزنجبيل غني بالمنغنيز و يحتوي على نسبة كبيرة من البوتاسيوم، الشيء الذي يساهم في التقليل من الأخطار التي قد تلحق مرضى القلب باختلاف أنواعهم.
فوائد الزنجبيل في معالجة مرض السكري:
 يعمل على الرفع من فعالية الأنسولين و الأدوية الأخرى التي يستخدمها مرضى السكري، كما أنه يخفض من نسبة السكر في الدم.
فوائد الزنجبيل في الوقاية من السرطان:
يقي من سرطان المبيض فقد أثبتت الأبحاث العالمية على قدرة الزنجبيل المطحون في موت خلايا سرطان المبيض، ليس هذا فحسب فهو كذلك يعمل على بطء نمو الخلايا السرطانية الموجودة في القولون و المستقيم، كما أن الدراسات أكدت على الدور الفعال للزنجبيل في القضاء على العديد من الأمراض السرطانية الأخرى كسرطان الثدي، الرئة، البنكرياس، البروستاتا و الجلد.


فوائد الزنجبيل في معالجة الصداع النصفي:
 يتميز الزنجبيل بقدرته على وقف أنزيم البروستاجلاندين المسبب لآلام و التهابات الأوعية الدموية، كما يمكن تناول مشروب الزنجبيل أثناء نوبات الصداع النصفي للحد من الألم، الدوخة و الإحساس بالغثيان.
فوائد الزنجبيل الجمالية:  
فوائده في التنحيف:
يتميز الزنجبيل بتوفره على الألياف الغذائية التي تشعر الشخص بالشبع و بالتالي التقليل من استهلاك الأكل، و بما أنه يعد من مثبطات الشهية الطبيعية و عامل مهم لزيادة التمثيل الغذائي بالجسم، فهو بذلك أفضل وسيلة علاجية للانقاص من الوزن الزائد و حرق الدهون.
فوائد الزنجبيل للبشرة:
مطهر قوي للتخلص من عيوب البشرة و جعلها ناعمة و نظيفة، كما أنه يعالج الأمراض الجلدية، حب الشباب و البقع المتواجدة بالبشرة لإحتوائه على مضادات الأكسدة، أيضا يقي من آثار الشيخوخة و التجاعيد، ويعالج النمش.
فوائد الزنجبيل للشعر:
 يعمل الزنجبيل على زيادة تدفق الدم في فروة الرأس، الشيء الذي يحفز بصيلات الشعر لتطويله و زيادة نموه، كما أن الأحماض الذهنية المتواجدة في الزنجبيل مفيدة للشعر الخفيف.


تأسيسا على ما سبق نجد أن الزنجبيل يتميز بالعديد من الفوائد وغني بالفيتامينات و المعادن، الشيء الذي يجعله في مصاف التوابل الجيدة التي تعود بالنفع على صحة الإنسان، و زيادة على ما ذكرناه سالفا فالزنجبيل يقي من الزهايمر، يقوي الذاكرة و النظر، كما أنه معالج قوي للأرق، أمراض الروماتيزم و آلام المفاصل، ومع ذلك فبالرغم من فوائده الكثيرة فلا يخلو من الأضرار، لذا ينصح باللجوء للإستشارة الطبية قبل تناول الزنجبيل بكميات كبيرة، خاصة بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من الأمراض المزمنة كالقرحة و القلب.     




فوائد الزنجبيل الصحية و الجمالية, معالجة الأمراض فوائد الزنجبيل الصحية و الجمالية, معالجة الأمراض تمت مراجعته من قبل Ma3lomat في 3:49 م تقييم: 5

ليست هناك تعليقات: