Open top menu

ما هو السكري  

مرض السكري هو ارتفاع غير طبيعي لنسبة السكر في الدم نتيجة حدوث اضطراب في إفراز هرمون الأنسولين الذي يلعب دور مهم في إنتاج طاقة الجسم و هو هرمون يفرز من طرف البنكرياس و يسمح من خلالها بمرور الجلوكوز إلى خلايا الجسم لتحويلها إلى طاقة. عند الإصابة بمرض السكري فانه يحدث اضطراب في إفراز هرمون الأنسولين ما يجعل الجلوكوز يمر عبر الدم ثم يخرج بعدها مع البول.
مرض السكري
يوجد نوعان من مرض السكري 1 و 2:

مرض السكري النوع 1: 

يعتمد هذا النوع على حقن الأنسولين يوميا للبقاء على قيد الحياة نتيجة عدم الإفراز الكلي للأنسولين ما يجعل نسبة السكر في الدم مرتفعة. حيث تشكل حوالي 5  إلى 10 في المائة من نسبة المصابين بمرض السكري

مرض السكري النوع 2 :

 يعرف النوع الثاني من مرض السكري بنقص إفراز الأنسولين أو مقاومة خلايا الجسم  للأنسولين و التي تشكل نسبة 90 إلى 95 في المائة ، يشخص هذا النوع عند جميع الفئات العمرية و لكن بنسبة مرتفعة بعد سن 20

أعراض الإصابة بداء السكري

تظهر أعراض الإصابة بمرض السكري من النوع 1 بشكل بطيء قد يستمر لثمان سنوات مقارنتا مع أعراض مرض السكري من نوع 2 التي تظهر أعراضه بسرعة بسبب انعدام إفراز الأنسولين. تختلف أعراض داء السكري حسب حالة كل شخص لكن في اغلب الأحيان يشعر المريض بعرضين يعتبران المؤشران الأولين و الأساسيين لتشخيص الإصابة بهذا المرض و هما العطش و التبول بكثرة  نتيجة فرط نسبة الكلوكوز في الدم  الذي يؤدي إلى خروج الماء من الأنسجة ما يزيد من رغبة المريض في شرب الماء و بالتالي التبول المتكرر.


الشعور بالتعب و فقدان الشهية نتيجة عدم وصول السكر لخلايا الجسم الذي يزود الجسم بالطاقة الضرورية.
خسارة أو زيادة الوزن: قد يؤدي فقد السوائل و السكر إلى الرغبة  في الأكل بكميات كبيرة ما يزيد من احتمال زيادة الوزن أو العكس حيث رغم تناول الطعام بكثرة إلا أن الشخص المصاب يفقد الوزن باستمرار لان الكلوكوز لا يصل إلى أنسجة الجسم  
اضطراب الرؤية: يجب على المريض بداء السكري أخد العلاج اللازم لضبط مستوى السكر في الدم و تفاديا لحصول مشاكل في الرؤية قد تصل إلى فقد البصر بشكل كلي نتيجة فقد السوائل من عدسات العين.
صعوبة التئام الجروح و خاصة في المهبل و المثانة لدى النساء
تنميل القدمين و اليدين و ضعف جنسي لدى الرجال خاصة بعد سن 50 نتيجة تضرر الأوعية الدموية و الأعصاب
التهابات متكررة للجلد، اللثة، المثانة و الفرج

علاج الإصابة بداء السكري

يعتبر داء السكر مرض مزمن لذالك يجب تتبع نسبة السكر في الدم في  مستوى طبيعي الذي يتراوح عند الشباب قبل الأكل بين 80 إلى 120 مليجرام/عشر لتر و بعد الأكل بأقل من 180 مليجرام/عشر لتر وعند كبار السن بين 100 إلى 140 مليجرام/عشر لتر قبل الأكل و 200 كحد أقصى بعد الأكل لتجنب أي مضاعفات قد تودي في بعض الأحيان بحياة المريض.
يجب على المريض بداء السكري من النوع الأول قياس السكري مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم أما بالنسبة للنوع الثاني فيكفي قياس السكر مرتين في الأسبوع أو مرة واحدة في اليوم
علا مرض السكري
يتم ضبط مستوى السكر في الدم حسب كل حالة التي يتم تشخيصها من طرف الطبيب لمعرفة نوع العلاج و التي تتم في اغلب الأحيان عن طريق:
بالنسبة للمصابين بالنوع الأول من داء السكري فمن الضروري إتباع نظام غدائي صحي، ممارسة الرياضة بالإضافة إلى حقن الأنسولين لمرة واحدة أو لعدة مرات يوميا نتيجة عدم إفراز هرمون الأنسولين.


أما بالنسبة للمصابين بالنوع الثاني من داء السكري فضبط مستوى السكر يتم عبر ممارسة الرياضة بانتظام لحرق الكلوكوز في الدم و إتباع نظام غذائي صحي لا يحتوي على الكربوهدرات بالإضافة إلى وصف الطبيب لأدوية مناسبة لحالة المريض  و في بعض الأحيان القليلة قد يحتاج إلى حقن الأنسولين

تجنب التوتر و الضغط النفسي و الأدوية التي تحتوي على الستيرويد


Different Themes
من طرف: معلومات طبية

المعلومات الطبية المذكورة اعلاه نهدف بها إغناء الثقافة الصحية للقارئ, و لا تغني في اي حال من الاحوال عن استشارة الطبيب المختص, نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك...نرحب باقتراحاتكم و ارائكم الايجابية التي تغني الموضوع.

0 التعليقات

شارك الموضوع

© 2017 معلومات طبية