Open top menu

ما هو البنكرياس 

البنكرياس هي غدة ناعمة و ملساء ترتبط مع الاثني عشر (الأمعاء الدقيقة) قرب المعدة ، في تجويف البطن، و يعتبر البنكرياس غدة صماء (إفرازات داخلية) لأنها مسئولة عن إفراز العصارة الهاضمة التي تحتوي على الأنزيمات و الأملاح المعدنية و غير صماء (إفرازات غير داخلية) لإفرازها هرموني الأنسولين و الجلوكاغون
سرطان البنكرياس
سرطان البنكرياس

يتكون البنكرياس من مجموعة متصلة من خلايا البنكرياس و كل خلية تحتوي على عدة طفرات جينية عند شخص سليم، أما بالنسبة للأشخاص المصابين بسرطان البنكرياس فان خلايا البنكرياس تكون ورمية
أكدت دراسات و بحوث أن الفئة الأكثر عرضة للإصابة بسرطان البنكرياس هم من كبار السن، يبدأ هذا المرض غالبا من القنوات التي تمر منها العصائر الهضمية. من الأسباب الأساسية التي تؤدي إلى الإصابة بسرطان البنكرياس التدخين، الإفراط في شرب الكحول، التهاب البنكرياس المزمن



يوجد نوعان من سرطان البنكرياس:

السرطان الغدي

 أو ما يسمى أيضا بسرطان القنوات البنكرياسية ، هذا النوع يتكون في قنوات البنكرياس المسؤول عن إنتاج الأحماض الهضمية  و الذي يشكل حوالي 95 في المائة من حالات الإصابة بسرطان البنكرياس

سرطان  خلايا انتاج الهرمونات

 5 في المائة من سرطانات البنكرياس تكون على مستوى الخلايا المفرزة للهرمونات داخل البنكرياس كهرمون الأنسولين

الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بسرطان البنكرياس

بالرغم من أن أسباب الإصابة بهذا المرض في بعض الحالات تكون غير معروفة إلا انه هناك عدة عوامل تزيد من خطر الإصابة بسرطان البنكرياس:
ـ السن: يمكن أن يصاب أي شخص بسرطان البنكرياس إلا أن الفئة العمرية الأكثر عرضة للإصابة  بهذا المرض هم الذين تتراوح أعمارهم بين 50 و 80 سنة. حوالي 50 في المائة من مرضى سرطان البنكرياس تبلغ أعمارهم من 80 سنة فما فوق.
ـ التدخين:  أكدت عدة بحوث ان ثلث حالات الإصابة بسرطان البنكرياس له علاقة بالتدخين
ـ يزداد خطر الإصابة بسرطان البنكرياس عند مرضى السكري، في بعض الحالات قد كون نمو ورم سرطاني في البنكرياس هو المسؤول عن الإصابة بمرض السكري
ـ التهاب البنكرياس المزمن الذي غالبا ما يكون ناتج عن الإفراط في شرب الكحول لعدة سنوات
ـ التهاب البنكرياس الوراثي
ـ المشروبات الكحولية
ـ التهاب الكبد المزمن
ـ الإصابة بأنواع أخرى من السرطانات
ـ السمنة: تشير دراسات حوالي 8 في المائة من السرطانات لها علاقة بالسمنة
ـ نظام غذائي غير متوازن: الأطعمة الغنية بالدهون



أعراض الإصابة بسرطان البنكرياس

من المحتمل أن يكون سرطان البنكرياس غير مصحوب بأية أعراض و أن تظهر في مراحل متقدمة أي بعد انتشار هذا السرطان في الكثير من أعضاء جسم الإنسان حسب مكان تواجده
ـ نمو أو تطور سرطان البنكرياس يكون في كثير من الحالات مصحوب بألم شديد خلف المعدة او على مستوى الظهر خاصة عندما يكون نمو الورم في ذيل البنكرياس
ـ حدوث اضطرابات في الجهاز الهضمي: الغثيان، القيء، الإسهال، صعوبة الهضم، فقدان الشهية
ـ اصفرار البشرة مع الرغبة في الحكة، تغير لون البول إلى الأصفر الداكن و لون البراز يصبح فاتحا نتيجة عدم تدفق الصفراء من قناتها، هذه الأعراض هي الأكثر انتشارا عندما يكون السرطان في رأس البنكرياس
ـ فقدان الوزن نتيجة فقدان المريض للشهية
ـ انتفاخ المرارة نتيجة تراكم الصفراء
ـ تسارع نبضات القلب
ـ ضيق التنفس
ـارتفاع حرارة الجسم
ـ التعب الشديد

علاج سرطان البنكرياس

يتم علاج سرطان البنكرياس في الحالات المتقدمة عن طريق  العلاج الكيميائي و الأشعة ،  أما بالنسبة للحالات التي يتم الكشف عنها في المراحل الأولى من الإصابة فالحل الأمثل للعلاج هو إجراء عملية جراحية للاستئصال الجزئي أو الكلي للبنكرياس إلا أن اغلب الحالات يتم الكشف عنها في مراحل متقدمة و ذالك لعدم ظهور الأعراض الا بعد تطور المرض
عند إصابة رأس البنكرياس يتم شق البطن بعد عمل تخدير كلي لاستئصال رأس البنكرياس، جزء من الأمعاء الدقيقة و جزء من المعدة و أيضا المرارة و القناة الصفراء و تسمى بعملية ويبل .

أما بالنسبة لحالات الإصابة بسرطان ذنب البنكرياس فتعتبر اقل تعقيدا من أورام رأس البنكرياس إذ يتم استئصال الجزء المصاب فقط.
العلاج الكيميائي و الأشعة  يتم عبر استخدام أدوية كيميائية عن طريق الوريد



Different Themes
من طرف: معلومات طبية

المعلومات الطبية المذكورة اعلاه نهدف بها إغناء الثقافة الصحية للقارئ, و لا تغني في اي حال من الاحوال عن استشارة الطبيب المختص, نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك...نرحب باقتراحاتكم و ارائكم الايجابية التي تغني الموضوع.

0 التعليقات

شارك الموضوع

© 2017 معلومات طبية