Open top menu
8 أكتوبر، 2015

مرض الزكام

ما هو مرض الزكام؟
علامات و اعراض مرض الزكام؟
ما هو علاج مرض الزكام؟
مرض الزكام
مرض الزكام

تعريف مرض الزكام او الرشح

الزكام و هو مرض غير خطير تسببه عدة فيروسات  يصيب الجهاز التنفسي  وخاصة  الأنف    والبلعوم، وينتشر هذا المرض خاصة في فصل الشتاء ومن أهم الفيروسات  المسببة لمرض الزكام هي  الفيروسات المعروفة باسم "كورونا فيروس" والفيروس المخلوي التنفسي  والفيروسات الأنفية. وجل هده الفيروسات تساهم بنسب مختلفة في الإصابة بمرض الزكام.  ويعرف أيضا باسم الالتهاب البلعومي الأنفي  أو الزكام الحاد أو نزلة البَرد او الرشح.
 نلخص سبب الزكام الرشح أو سيلان الأنففي محاولة الخلاية الانفية طرد الفيروس  لانها تعتبره دخيلا و ذلك عبر غسله بإفراز كميات كبيرة من المخاط  و سرعان ما يصبح لونه ابيض أو الأصفر، و  بعد التخلص من فيروس الزكام يتغير لون الإفرازات المخاطية بالانف إلى اللون الأخضر، وهذا أمر طبيعي في نهاية العدوى    نزلات البرد
و في هذا المقال سنحاول توضيح الأعراض التي يتسبب فيها الزكام و كيف يمكن التخلص و معالجته   سواء بالأدوية أو الأعشاب المنزلية و الخلطات الطبيعية كنوع من الطب البديل.



أعراض الزكام و نزلات البرد:

·                     - التهابات رئوية مصحوبة  بارتفاع في درجة الحرارة.
·                    - الإصابة عن طريق اللمس أو الاحتكاك.
·                    - الاحتقان المخاطي في الأنف وسيلان الأنف.
·                    - الشعور بانسداد الأنف وآلام الحلق.
·                    - خلل في عمل الجهاز المناعي.
·                    - فقدان الشهية.
·                    - الالتهاب على مستوى الحلق.
·                    - الإسهال.
·                    - الم على مستوى العينين.
·                     - الأطفال الرضع  يسبب لهم صعوبة الرضاعة والنوم و الصراخ المقلق
·                    - التهاب البلعوم بفعل الجراثيم.



كيف ينتقل فيروس الزكام من شخص لأخر؟

يتم انتقال العدوى من شخص لأخر و ذلك على عدة طرق ومنها:
·                    -الكلام أو السعال أو العطاس حيث يؤدي العطاس و لو كنت بعيدا عن المصاب لمسافة 4 أمتار بانتقال الفيروس.
·                    -لمس الأشياء الخاصة بالشخص المصاب بالزكام.
·                    -المصافحة تسبب الزكام.

علاج الزكام:

يعتمد علاج الزّكام بشكلٍ أساسيّ على علاج أعراض المرض وليس علاج المرض نفسه و  ذلك  بالاعتماد على عدة طرق منها

علاج الزكام بالأدوية:

·                    -الأدوية الأدرينيّة الموضعيّة أو الأدوية "الأكوسي ميتا زولين"  و "الفينيلي فرين"؛ حيث تعطى كقطراتٍ في الأنف أو عن طريق رشّاش الأنف
·                    -استعمال  مضادات الهيستامين التي تعتبر مجرد مهدّئات تجعل الشّخص يشعر بنعاسٍ شديد لذا يجب استخدامها قبل النوم .
·                    - استعمال  المسكّنات مثل: "الباراسيتامول" الذي يعالج التهاب الحلق. 

علاج الزكام  و الرشح بالطرق الطبيعيّة:


                 من هنا




Different Themes
من طرف: معلومات طبية

المعلومات الطبية المذكورة اعلاه نهدف بها إغناء الثقافة الصحية للقارئ, و لا تغني في اي حال من الاحوال عن استشارة الطبيب المختص, نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك...نرحب باقتراحاتكم و ارائكم الايجابية التي تغني الموضوع.

0 التعليقات

شارك الموضوع

© 2017 معلومات طبية