Open top menu


تعتبر العادة السرية أو ما يسمى بالاستمناء عبث الفرد بأعضائه التناسلية و ذلك بهدف تفريغ رغبته الجنسية. ومن الشائع أن لها أضرارا جمة في حالة الإكثار منها ومن أهمها التأثير على الخصوبة.

 فهل فعلا تأثر على الحيوانات المنوية و على خصوبة المراة؟
 و هل تؤثر العادة السرية على الصحة الجنسية  و الإنجابية  بصفة عامة؟
هل تسبب العقم لرجل و المراة؟

من الناحية العلمية ليس مؤكدا أن للعادة السرية تأثيرا على الحيوانات المنوية بقدر ما للسلوكيات المصاحبة لها من أضرار، فلكي يزيد الشخص من الاستثارة قد يستعين بمشاهدة أفلام إباحية الشيء الذي يولد لديه توقعات بعيدة عن العملية الجنسية الطبيعية مما يصعب عليه الوصول للاستثارة ويسبب كذلك مشكلات في الانتصاب.


و يسبب الادمان على هذه العادة سرعة القذف، فمن المعروف أن الممارس لها يحاول إنهاء العملية في أقل وقت ممكن خوفا من رؤية شخص آخر له أثناء ممارستها و  تتولد لديه مشكلة أخرى وهي الاحساس بعدم الثقة في النفس...من منظور اخر   هناك طرق علاجية  لعلاج سرعة القذف تلعب فيها العادة السرية دورا مهما و يوصي بها الطبيب المعالج حتى في اطار الزواج, عبر اتباع تقنية معينة تجعل الرجل يتحكم اكثر في وصوله الى قمة النشوة الجنسية.



بالنسبة للرجل يمكن أن يستخدم يده ليحفز مناطق الاستثارة لديه، بينما قد تستعمل المرأة أجساما صلبة تدخلها بمهبلها وهذا قد يسبب تورما في الأعضاء التناسلية أو خدوشا والتهابات بهذه المناطق الجد حساسة. هذه السلوكيات العنيفة قد تؤثر على قدرة الجهاز التناسلي على إنتاج الخلايا الجنسية المسئولة عن عملية التكاثر.

  و هل تؤثر العادة السرية على الصحة الجنسية  و الإنجابية  بصفة عامة؟

إذا تمت علاقة زوجية بعد عملية الاستمناء فإن هناك احتمال نقصان نسبي في كمية السائل المنوي مما يؤثر على احتمال حدوث تلقيح للبويضة الأنثوية وبالتالي تأخر حدوث حمل.

كما يمكن أن يسبب الادمان على العادة السرية التوتر و الاحراج أمام الشريك وذلك راجع لتعوده على تفريغ رغبته بشكل انفرادي.
لممارسة العادة السرية أضرار بدنية ونفسية وخيمة فقد تسبب الاكتئاب كما أنها قد تشغل ممارسها عن الواجبات الدينية بالخصوص ثم الدنيوية.

هل تسبب العقم لرجل و المراة؟




العادة السرية لا تسبب العقم اذا لرجل و لا للمراة بل لها اضرار نفسية و جسدية وخيمة في حالة الاكثار منها او ممارستها بطرق مؤذية, و نذكر بقول رسوله صلى الله عليه وسلم " يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج، فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج، ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء" أي وقاية من الزنا. أخرجه البخاري ومسلم." أرشدنا الرسول صلى الله عليه وسلم للصوم رغم أنها أيسر لنا منه مما يبين أن لا خير فيها.


في ختام هذا المقال نود  أن نشير لبعض النصائح التي ستفيد إن شاء الله في الابتعاد عن هذه العادة القبيحة، اولا وقبل كل شيء يجب استحضار وجود الله الذي لا تخفى عنه خفية، فهل ترضى لنفسك أن يراك خالقك وأنت تنكح نفسك؟ ثانيا الاسراع إلى الزواج ، وثالثا المحافظة على الصلاة فهي تنهى عن الفحشاء. والله المعين


Different Themes
من طرف: معلومات طبية

المعلومات الطبية المذكورة اعلاه نهدف بها إغناء الثقافة الصحية للقارئ, و لا تغني في اي حال من الاحوال عن استشارة الطبيب المختص, نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك...نرحب باقتراحاتكم و ارائكم الايجابية التي تغني الموضوع.

0 التعليقات

شارك الموضوع

© 2017 معلومات طبية